[x]

"وقـل اعمـلوا فسـيرى الله عـملكم ورسـوله والمؤمنـون"


<< المشـاركات الأخيرة : >>         أشدُّ الهلاك من أهلِك       آخر رد : صمت البحار  ]        أكتب شعورك : بكلمة واحدة       آخر رد : ....{SalaM}....  ]        اترك رسالة لشخص ... دون ذكر اسمه ...       آخر رد : ....{SalaM}....  ]        همسات على جدران الزمن .................. (عطر)       آخر رد : نيسان......  ]        ما معنى تعويم العملة؟       آخر رد : الاسطورة22  ]        واســـتغفروا الله إنَّ الله كَان غَفوراً رحيماً ... مليونية استغفار       آخر رد : محمد الفارس  ]        حلّوووووووووووووووووووا عنّــــــــــي ..!!!!       آخر رد : محمد الفارس  ]        عن مواقعي       آخر رد : الاسطورة22  ]        للمبتدئين 500 كلمة انجليزية       آخر رد : الاسطورة22  ]        لو أعطاك الحبيب يده ماذا ستكتب عليها ؟!!       آخر رد : الاسطورة22  ]        ممكن تجابوا بليز ،،،       آخر رد : الاسطورة22  ]        افتقاد....       آخر رد : الاسطورة22  ]        هل من عاشق لا يغار       آخر رد : الاسطورة22  ]        5/10 سوريا *استراليا       آخر رد : الاسطورة22  ]        اعضاء غابو عن ملتقانا نتمنى ان يكونو بخير       آخر رد : الاسطورة22  ]        هل تعاقب الحيوانات ع الخيانة الزوجية       آخر رد : الاسطورة22  ]        ماذا تقول لمن يخطر على بالك الآن ...       آخر رد : الاسطورة22  ]        إشتقت لكم       آخر رد : الاسطورة22  ]        لا أدري       آخر رد : الاسطورة22  ]        مشروع جهاز عمل وتكسية القطيفة والشمواه علي جميع الاسطح       آخر رد : نجلاء229  ]    
...مركز رفع الصور والملفات...
النتائج الامتحانية لجامعة دمشق 2015-2016 - آخر تحديث 19-10-2017



..لمحة عن كليات جامعة دمشق و فروعها... شاركنا تجربتك وكلمنا عن اختصاصك



المحـاضـرات
برنـامج الـدوام
برنـامج الامتحــان
النتـائج الامتحـانيـة
أسـئلة دورات
أفكـار ومشــاريع
حلقــات بحـث
مشــاريع تخـرّج
"وقـل اعمـلوا فسـيرى الله عـملكم ورسـوله والمؤمنـون"

مشاريع وأعمال حالية.. وإعلانات
برنـامج امتحان الفصل الأول نهائي/قسم المكتبات - 2013/2014
غاز السارين Sarin gas ( الأعراض, العلاج والارشادات )
أحكام فقه الجهاد
تـعـلـيـمـات فـي حـال اسـتـخـدام الآسـلـحـة الـكـيـمـاويـة
الى طلاب كلية التربية ... بجامعة دمشق
ان كانت لديك اية مشكلة تقنية نحن بالخدمة ان شالله (( العدد الثالث 2012- 2013))
منح دراسية من الاتحاد الأوروبي للسوريين
شروط القيد في درجة الماجستير بكلية التربية
عريضة لعميد كلية الاقتصاد ليتم اعادة مواد يومي 27-28
سوريا بخير..
مواضيع مميزة..
همسات على جدران الزمن .................. (عطر)
ما معنى تعويم العملة؟
واســـتغفروا الله إنَّ الله كَان غَفوراً رحيماً ... مليونية استغفار
حلّوووووووووووووووووووا عنّــــــــــي ..!!!!
عن مواقعي
للمبتدئين 500 كلمة انجليزية
ممكن تجابوا بليز ،،،
هل من عاشق لا يغار
5/10 سوريا *استراليا
هل تعاقب الحيوانات ع الخيانة الزوجية
إشتقت لكم
لا أدري
مشروع جهاز عمل وتكسية القطيفة والشمواه علي جميع الاسطح
دورات كوليكيوم
خط فحم مضغوط لاعادة تدوير مخلفات الفحم



  ملتقى طلاب جامعة دمشق --> الـمـنـتــديـــات --> المنتديــــات الأدبيـــــــة --> أدبـاء وأشــعار
    شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )
عنوان البريد :  
كلمة المرور :  
                    تسجيل جـديد


صفحة 10 من 12 <- 8 9 10 11 12->

مشاركة : 91


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

10-11-2010 02:13 PM




صندوق كرمل‮ ‬







‮  ‬صدر عن دار فضاءات للنشر والتوزيع رواية‮ (‬صندوق كرمل‮) ‬للشاعر والروائي الفلسطيني عماد فؤاد مسعود،‮ ‬والتي تتكون من سبعة فصول وقد صمم‮ ‬غلافها الفنان نضال جمهور،‮ ‬وتقع الرواية في‮ ‬76‮ ‬صفحة من القطع المتوسط‮.‬
يتناول الكاتب في روايته حال أهل حيفا بعد إجراءات القمع والذل واغتصاب الأراضي،‮ ‬والاستيلاء علي كل ما يعلو تلك الأرض،‮ ‬ويصف في أحد الفصول حال قري حيفا في يوم الأرض‮ ‬1976‮ ‬،‮ "‬جرافات ودبّابات تجول فوق البيوت‮.. ‬سِربٌ‮ ‬من الطائرات تُحلِّق فوق الرؤوس‮ ..  ‬رصاصٌ‮ ‬ينهمر،‮ ‬عائلات بلا مأوي،‮ ‬صغار جياع تسمع صوت جوعهم يعلوا صوت القذائف،‮ ‬غرباء يستوطنون،‮ ‬العاب أطفال تحتضر،‮ ‬جدران ترسمها الذكريات،‮ ‬أطراف ملائكة ترقب أخطاء البشر،‮ ‬دموع تسقي الثري،‮ ‬غيمة تحتوي شعباً‮ ‬بظلِّها،‮ ‬أمنياتُ‮ ‬أطفال تتواري،‮  ‬لكن‮  ‬الحبيبة كرمل تلك الطفلة الصبية التي عاشت علي حافّة طفولتها،‮ ‬تعزف علي كمان كان هدية والدها‮  ‬الذي رحل ولم يترك للصغيرة سوي ذل اليتم واحتضار شمعة،‮ ‬ترنو إلي طفلة تبكي اشتياقاً‮ ‬قرب مقصلة الوداع،‮ ‬تعزف كرمل بين أزيز الرصاص وصوت المدافع في وطن اعتقلت كل بواباته‮.‬
‮  ‬وتعتقد أنها فقدت حبيبها‮/ ‬الشاعر وتقرر أنها‮ ‬غير قادرة علي التلاؤم مع كل هذا السواد‮.. ‬فتمضي إلي موتها بكل العشق والدفء الذي ادخرته‮ .. ‬والريحُ‮ ‬تعزف آخر لحنٍ‮ ‬يُنسج منه رثاء كرمل‮.‬





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 92


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

10-11-2010 02:15 PM




حجرة هويدا ‮ ‬رقم‮ ‬13






عن دار‮ "‬دون‮" ‬صدر مؤخراً‮ ‬متتالية قصصية لهويدا صالح بعنوان‮ "‬الحجرة‮ ‬13‮". ‬تصدّر الكاتبة كتابها بمقطع من رواية‮ "‬ملاك الفرصة الأخيرة‮" ‬للكاتب سعيد نوح،‮ ‬يقول فيها‮ "‬بمجرد أن تتحسس جسدا يسقط من بين لعابك لبن رائب؟ لهذا السبب ينبغي عليك يا آدم المحافظة علي تلك المرأة‮". ‬بطلة المتتالية هي امرأة مهزومة،‮ ‬تعاني من الوحدة والمرض وتقدم العمر‮. ‬تواجه نفسها في المرأة في عدد من النصوص‮: "‬كانت تعرف ألا شيء يدوم،‮ ‬ألا شيء حقيقي‮.. ‬رغم ذلك مثلت أنها امرأة سعيدة وأتقنت التمثيل‮.. ‬حتي أنها صدقت تعبيرات وجهها في المرآة وحين خدعتها المرأة وخايلتها بوجهها الحقيقي ماتت رعباً،‮ ‬ثم مزقت شرايينها بحروف مرايا مشطوفة‮."‬
كذلك تداهم أحلام كابوسية البطلة في العنبر رقم‮ ‬13‮ ‬الذي تعالج فيه‮. ‬تحلم ب‮: "‬الممر
ضة‮  ‬تقسم للطبيب أنها علقت المحاليل في موعدها،‮ ‬والطبيب الشاب يقسم لرئيس القسم أنه تابع حالتها منذ دخولها،‮ ‬وأن حالتها كانت مستقرة،‮ ‬نهره الطبيب،‮ ‬وأخبره أن المخ قد توقف،‮ ‬ثم أمرهم بنقلها علي الترولي،‮ ‬ووضعها في ثلاجة الموتي حتي يحضر أهلها في الصباح‮."‬





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 93


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

10-11-2010 02:16 PM




شريد المنازل اللبنانية








عن دار النهار صدرت مؤخراً‮ ‬رواية‮ "‬شريد المنازل‮" ‬للروائي اللبناني جبور الدويهي‮. ‬الرواية تضم عدة فصول،‮ ‬الخزامي وأشياء أخري،‮ ‬بيروت،‮ ‬هاك بيروت،‮ ‬أنت أحمد؟،‮ ‬ويراعة الليل‮. ‬يواصل الدويهي في روايته هذه التوثيق لأحداث العنف اللبناني من خلال شخصيات زاخرة بالتعقيدات الإنسانية ولا يمكن حسابها علي معسكر الخير أو الشر بسهولة،‮ ‬ويتحدثون في حوارهم بلغة عربية فصيحة ولكن لا تعوزها المصداقية‮. ‬كما يدير الكاتب حبكة العمل بمهارة،‮ ‬حريصاً‮ ‬علي الالتزام بالزمن الكرونولوجي،‮ ‬واصلاً‮ ‬من خلاله لدرجة عالية من التشويق وسرعة الإيقاع‮.‬
‮ ‬من أجواء الرواية‮:‬
يستغربون في سرّهم كيف يكون الصبي مسلما وله هذا اللون الأشقر مدّعين أن لعائلته ربما أصولاً‮ ‬تركية‮. ‬يبسبسون له أو ينادون باسمه صراحة عند إطلالهم من شرفات بيوتهم أو يلمسون شعره المتموج ويداعبونه سرقة عند عبورهم الفسحة قبل أن ينفر منهم إلي حيث كان يلعب بالكرة وحده مع الجدار بحماسة لا تفتر‮.‬
جبور الدويهي له‮ "‬اعتدال الخريف‮"‬،‮ "‬ريا النهر‮"‬،‮ "‬عين وردة،‮ ‬مطر حزيران والتي تم ترشيحها للقائمة القصيرة لجائزة البوكر العربية،‮ ‬وترجمت معظم أعماله إلي لغات أجنبية عديدة من بينها الإيطالية،‮ ‬الألمانية،‮ ‬الفرنسية،‮ ‬والإنجليزية‮.‬





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 94


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

10-11-2010 02:20 PM




الرجل الذي لم يكن هناك







عن دار فضاءات للنشر والتوزيع في عمّان،‮ ‬صدرت حديثاً‮ ‬رواية‮ "‬الرجل الذي لم يكن هناك‮"‬،‮ ‬للروائي والكاتب الفلسطيني زكريا شاهين،‮ ‬صمم‮ ‬غلافها الفنان نضال جمهور‮.‬
‮  ‬تصور الرواية،‮ ‬بشكل عام،‮ ‬الإنسان الذي سُلب وطنه،‮ ‬وهو يكافح علي جبهتين‮: ‬جبهة الواقع المعاش،‮ ‬لتوفير أسباب العيش له ولأسرته،‮ ‬وجبهة مقاومة من كانوا سبباً‮ ‬في عذاباته ونفيه،‮ ‬وهو في كلتا الجبهتين يتسلح بالأمل،‮ ‬وحلم العودة إلي البيت الذي لمّا يزل مفتاحه في يده،‮ ‬وقد صدئ من طول الانتظار‮.‬
‮    ‬ينجح الروائي زكريا شاهين في سرد الأحداث التي مرّت بالمنطقة قبيل منتصف القرن الماضي،‮ ‬وحتي بعد حصار بيروت،‮ ‬من خلال حياة شخصية حسان الصرفندي،‮ ‬وتقوم الرواية علي استرجاع ما حدث بعد مقتل تلك الشخصية في سرد يجمع بين قوة الخيال،‮ ‬وجودة البناء من ناحية،‮ ‬وصدق الوقائع بما يتخللها من تفاصيل واقعيّة من ناحية أخري‮.‬
‮    ‬يُذكر أن زكريا شاهين أصدر عدة روايات وكتباً‮ ‬سياسيةً‮ ‬منها‮:‬
‮ ‬المسافات الباردة،‮ ‬تفاحة قابيل،‮ ‬السقوط في براثن الزمن المتوحش،‮ ‬وجسر لأحزان الماء‮.‬
وقد كتب الناقد الدكتور محمد القواسمة علي الغلاف يقول‮:‬
‮  (‬لعنوان هذه الرواية‮ "‬الرجل الذي لم يكن هناك‮" ‬دلالة مغايرة لما يشير إليه،‮ ‬فالرجل حسان الصرفندي الشخصية الرئيسة في الرواية كان هناك‮: ‬كان في قريته الطيرة في فلسطين،‮ ‬ثمّ‮  ‬في مخيم الرشيدية في جنوب لبنان،‮ ‬ثمّ‮ ‬في بيروت عندما حاصرتها إسرائيل عام‮ ‬1982،‮ ‬كما شهد الرجل مجزرة صبرا وشاتيلا،‮ ‬وكان هناك شهيداً‮ ‬علي أبواب المخيم علي طريق مطار بيروت‮. ‬وهو في ذلك كله شخصية نموذجيّة للفلسطيني،‮ ‬وهو يعاني الغربة والقتل‮).‬





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 95


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

10-11-2010 02:23 PM




غواية ‮ ‬الجسد







صدرت الرواية الأولي للكاتب المغربي مصطفي الحمداوي‮ (‬الذي يعيش منذ سنوات طويلة بهولندا‮) ‬بعنوان‮ (‬غواية الجسد‮) ‬عن دار سندباد للنشر والتوزيع بالقاهرة‮ ‬2010‮.‬
وجاءت الرواية في‮ ‬324‮ ‬صفحة من القطع المتوسط،‮ ‬ولوحة الغلاف للفنان التشيكي ألفونس موشا‮.‬
وقدم الكاتب والناقد إبراهيم حمزة الرواية بكلمة نقدية علي الغلاف الأخير جاء فيها‮: ‬
من خلال لغة رشيقة خالصة من الثقل البلاغي،‮ ‬والزخرفة الزائدة،‮ ‬يقدم‮ "‬مصطفي الحمداوي‮" ‬رواية مُحيرة،‮ ‬فرغم الاشتهاء الذي ينسال في أرضية الرواية،‮ ‬ورغم آبار الرغبة التي اندلقت بفنية،‮ ‬فأغرقت أبطالها‮. ‬ومن خلال تعدد حالات الاشتهاء حتي الوصول لطرح رشيق للمثلية الجنسية،‮ ‬رغم هذا،‮ ‬فالملائكية هي الصفة الأوضح لأبطال هذا العمل،‮ ‬حيث يقدم الكاتب الجنس هنا بصورته الحقيقية أنه جزء من الحياة وليس شذوذًا ولا خروجًا عنها،‮ ‬هي لحظة الضعف الإنساني حين تتوحد مع الغواية،‮ ‬حين تلامس الفساد والرشوة،‮ ‬تنتج لنا هذا العمل في لغة وصفية معجونة بالشبق الجرئ علي اقتحام لحظات الانجذاب البشري‮.‬
وتكاد شخصياته بملائكيتها تفرض جوًا أسطوريًا يتشابك فيه الواقع بضراوة مع المد الإنساني؛ لنجد التسامح والانحلال والسقوط والبراءة‮. ‬كل ذلك يتجاور بمحبة علي أرضية‮ "‬غواية الجسد‮".

(دار أخبار اليوم للأدب ) 






ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 96


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

19-11-2010 05:01 PM




عن تجربة آدم الشعرية"كتاب أشعار محمد آدم"

ضد الأحادية






هذه الاقتراحات المتنوعة تعكس‮ ‬غني الشاعر ومعرفته النادرة وتعكس ايضا حيرته وشكه الدائم في كل ما انجز من شعر،‮ ‬بل في كل الشعريات السابقة والمتجاورة معه،‮ ‬وتدفعه للبحث‮ ‬
عن الجوهري فقط من العناصر الفاعلة في النص‮.‬
إن شعرية‮ »‬محمد أدم‮« ‬رغم تمايزها وحضورها الفاعل منذ البداية إلا أنها تعرضت للحذف والتهميش من قبل جماعات المصالح في مصر،‮ ‬سواء كان الدافع ايدلوجيا خالصا أو شعرا يرتبط بتحقيق مفهوم القيمة من خلال الصراع بين الأشكال والأجيال،‮ ‬مما دفع الشاعر الي العزلة والانكفاء علي الذات ومحاولة تطويرها حتي يتخلص من التشيؤ علي مستوي الوجود أو علي مستوي اقتراحه الشعري‮.‬
اذ بدأ الشاعر تجربته متقاطعا ومنفصلا في الوقت نفسه مع تجربة الريادة ومع أكثر اشكالها تمردا وغنوصية خاصة تجربة‮ »‬أدونيس‮« ‬و»عفيفي مطر‮« ‬الا انه اقترب اكثر من الواقع المعيش واختار لغة اكثر شفافية وبناء قابلا لانتاج الدلالة،‮ ‬وإن عاني أيضا من الاستطراد واللغة الزائدة عن الحاجة،‮ ‬إلا أنه قدم أكثر من اقتراح شعري كلها تملك مبررات الوجود الفاعل والتحقق العلني وان جاءت متعاقبة علي المستوي الزمني ومتداخلة علي المستوي الشعري ومن أهمها‮:‬
‮١- ‬الاقتراح الحسي‮: ‬
الذي اعتمد علي كل ماهو مدرك وملموس وان وضعه في رؤية كلية شاملة،‮ ‬تدفعه الي سياق أكثر شعرية،‮ ‬اذ يتقاطع مع هواجس الجماعة وانفعالاتها الدائمة والأساسية سواء في تلك الرغبات الانسانية المحمومة او القيم التي تحكمها،‮ ‬ولان هنا الصراع انساني بامتياز فقد اعطي الشاعر فرصة للخروج من الصراعات العرقية والطائفية بل الطبقية التي كانت تسود التجربة في تلك المرحلة،‮ ‬ولايعني هذا انفصاله عن الصراع الذي يدور في المجتمع،‮ ‬فقد تقاطع معه وان برؤية شاملة تعطي للتاريخي دورا في اختيار العناصر الفاعلة في تجربته وقد مثل هذا الاقتراح ديوان‮ »‬متاهة الجسد‮« ‬عام ‮٨٨٩١‬م‮.‬
وقد اعتمد هذا الاقتراح الشعري علي البناء الملحمي الذي يزاوج بين ماهو تاريخي وماهو يومي اي صراع الذات مع المجتمع بكل ما فيه من قسوة وعنف،‮ ‬فالنص هنا ليس احاديا وانما متعدد ومتنوع يقوم علي الصراع بين النقائض سواء كانت اجتماعية او روحية،‮ ‬او الاثنين معا،‮ ‬ومن هنا جاءت اللغة كثيفة والخيال اقرب الي ماهو بدائي،‮ ‬والجمل طويلة تميل الي الاشباع الدلالي‮.‬
‮> > >‬
‮٢- ‬الاقتراح القائم علي التأمل والمشاهدة‮:‬
من الخارج دون ان تتورط الذات بشكل مباشر في الفعل وقد حدث هذا في ديوان‮ »‬حجر وماس‮« ‬عام ‮٢٠٠٢‬م الذي يقوم علي المفارقة الحياتية او المعرفية في بناء صارم ومحكم وفي لغة اقرب الي اللغة التداولية وان احتفظت بقدر من الاستيطان والعمق،‮ ‬الا ان الخيال جاء مدنيا حديثا وقريبا من الأشياء،‮ ‬ومن هنا كانت النصوص قصيرة وقريبة الدلالة،‮ ‬وهذا الإقتراح تكرر في معظم دواوين الشاعر،‮ ‬ولا يمثل الذروة فيها،‮ ‬وانما هي طريقة آداء تساعد الاقتراحات الاخري علي التطور وادراك ماهو مطلوب لاستكمال الأداء الشعري‮.‬
‮٣- ‬الاقتراح المعرفي‮: ‬
وهو الذي يعلي من قيمة المعرفة مهما كان شكلها او مكان انتاجها في توالد ماهو شعري،‮ ‬وهو اقتراح شديد الأهمية في سياق الشعر كله منذ ابي تمام ومرورا بادونيس وعفيفي مطر حتي يومنا هنا،‮ ‬الا انه يحتاج قوة مخيلة هائلة لادراك اهمية المعرفة ودورها في سلوك البشر سواء فيما هو مادي او روحي خاصة وان الشعر مهما اقترب من الحياة اليومية لا يمكن ان يتماهي معها،‮ ‬وانما هو نوع من المعرفة في النهاية وقد مثل هذا الاقتراح ديوان‮ »‬تشيد ادم‮« ‬والتجربة فيه تقوم علي التداخل الفعال بين ذات الشاعر وادم كما جاء في المعرفة الانسانية سواء الدينية منها أو الفلسفية،‮ ‬لكي يكشف عن شقاء الانسان وقدرته علي مواجهة الأشياء والطبيعة،‮ ‬والديوان كمله قصيدة واحدة من حيث الرؤية والبناء والتتابع الدلالي،‮ ‬الا انه جاء موزعا علي أجزاء أي انه اعتمد البناء الشذري ومركزه ليس في جزء من الأجزاء وانما في الرؤية المسيطرة،‮ ‬وجاءت اللغة حادة وعنيفة ان لم تتخلص تماما من الحس التاريخي،‮ ‬والمثالي في الوقت نفسه،‮ ‬فالنص يبدأ باكتشاف الانسان لذاته عبر‮ ‬غرائزه الأساسية،‮ ‬ثم مرحلة التعرف علي الأشياء الطبيعية لايشكل فلسفيا ولكن يحدس وجدانا فطريا ثم تتطور الرؤية عبر الأفعال الانسانية المباشرة ليكتشف العلاقات التي تحكم أفراد الجماعة وان جاءت في طقوس وشعائر ثم مرحلة تفتتت الذات وتشيؤ الفرد في علاقات اقتصادية شديدة القسوة والعنف‮.‬
وهذا الاقتراح احد انشغالات الشاعر الأساسية في كل دواوينه مهما كان الشكل،‮ ‬فهو أحيانا يأتي ملحميا واحيانا يقوم علي المقارنة وأحينا يقوم علي البناء الموروث للقصيدة الغنائية‮.‬
‮> > > ‬
‮٤- ‬الاقتراح المقدس‮: ‬
ان ماهو مقدس في تراث البشر،‮ ‬لا يمكن عزله عن الشعرية اذ يعتمر علي ماهو اسطوري وطقوسي بالدرجة الأولي،‮ ‬وهذا يحتاج الي خيال فطري بالضرورة،‮ ‬لهذا فقد ظل هذا المقدس الي الان احد منابع الشعرية في كل الثقافات واكثرها اقترابا من الروح الأولي،‮ ‬خاصة اذ تعرضت الجماعات البشرية،‮ ‬في ظل العلاقات الحديثة الي نوع من التشيؤ والعزلة تصل الي حد العدمية او الفوضي كما يهدد شكل المجتمعات والعلاقات المهيمنة علي كل ماهو اجتماعي،‮ ‬ولهذا فان استرجاع المقدس في الشعر بأية طريقة سواء بالحنين الي الجذور البدائية او بنقده ومحاولة ادراجه في السياق الجديد احدي الحالات الشعرية الفذة لتحقيق الوجود بشكل متوازن،‮ ‬او بشكل يحقق احتياجات الجماعة حتي لو كانت‮ ‬غير منطقية ولا تخضع للأعراف والتقاليد السائدة‮. ‬وهذا الاقتراح قد سيطر علي الشاعر في مرحلته الأخيرة من خلال بعض الرموز الدالة،‮ ‬مثل‮: ‬ابراهيم وايوب والمسيح،‮ ‬ففي قصيدة‮ »‬بئر ايوب‮« ‬التي تقوم علي ماهو اسطوري في الحدث وتستخدم الشعائر الموروثة في انتاح الدلالة،‮ ‬يتجاهر الشاعر مع الرمز ليكشف عذابات الانسان الحديث،‮ ‬سواء من الهيئة الاجتماعية الحاكمة او من الجماعة نفسها عبر الرغبات المتناقضة والاحتياجات المتنوعة،‮ ‬وليضع المصير الانساني كله في لحظة امتحان واختبار صعب اذ لايملك البشر الا الفعل مهما كانت النتائج،‮ ‬وان هناك قوي اخري سواء مرئية او‮ ‬غير مرئية لها تأثير اقرب الي السحر علي مصير الانسان مهما كانت قوته وسيطرته،‮ ‬اما قصيدة‮ »‬متاهة ابراهيم‮« ‬فان مركزيتها تأتي من الدافع الايدلوجي،‮ ‬اذ ان ابراهيم شخصية محورية في الشرق الأوسط ومنه تناسلت الرسائل الكبري،‮ ‬بما بينها من صراعات واختلافات،‮ ‬في مجملها لاتعود الي الرؤية وانما الي ماهو عرقي او قومي،‮ ‬رغم الصيغة التي اختارها الشاعر للرمز تطمح ان تكون كونية،‮ ‬تتعلق بمصير الكائن البشري الا ان التفاصيل الصغيرة ذات الطابع التاريخي،‮ ‬لاتخلو من الخصوصية ولا تخلو من الصراع،‮ ‬حتي وان انحاز الشاعر لمركزية مصر في تلك الحكاية ان هذه الاقتراحات المتنوعة تعكس‮ ‬غني الشاعر ومعرفته النادرة وتعكس ايضا حيرته وشكه الدائم في كل ما انجز من شعر،‮ ‬بل في كل الشعريات السابقة والمتجاورة معه،‮ ‬وتدفعه للبحث عن الجوهري فقط من العناصر الفاعلة في النص،‮ ‬وهذا ما تحقق بدرجة كبيرة في ديوان‮ »‬كل هذا الليل‮« ‬وهو تجربة وجودية خالصة،‮ ‬تتعلق بالصراع الأزلي بين الموت والرغبة في البقاء في ظل فعل انساني من اكثر الافعال وحشة وشراسة وهو فعل الحرب،‮ ‬وزاد من حدة هذا الفعل قسوة ان القوي‮ ‬غير متكافئة،‮ ‬فالرأسمالية العالمية بكل ما تملك من أسلحة ووسائل اعلام ضد جماعة اقليمية محاصرة مما احدث اكبر الكوارث في تاريخ المنطقة فيما عرف‮ »‬بحرب العراق‮« ‬ورغم ان الحكاية كبري الا انها مليئة بالتفاصيل اليومية التي تكشف عن جوهر الانسان ورغبة الجماعة في الوجود،‮ ‬وقد مزج الشاعر بين اليومي الحاد والعنيف والمأساوي وبين ما هو تاريخي واسطوري يمتلك روح المقاومة والقدرة علي الاستمرار‮.‬
ان تجربة‮ »‬محمد ادم‮« ‬بكل اقتراحاتها وبكل ما تملك من تقاطعات،‮ ‬استطاعت في الحقبة الأخيرة ان تحقق وجودا حقيقيا ومتميزا،‮ ‬يضعها‮ ‬ضمن التجارب الكبري في ثقافة العرب‮.‬
أخبار اليوم للأدب





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 97


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

19-11-2010 05:06 PM




رحيل فرناندو جارابيتو‮ .. ‬ كاتب التمرد وأعظم قراء ماركيز







منذ أكثر من عشرين عاماً،‮ ‬كان الكاتب‮  ‬الصحفي الكولومبي ليساندرو دوكي نارانخو ضيفاً‮ ‬في بيت جابرييل جارثيا ماركيز الذي كان يكتب‮ "‬الجنرال في متاهته‮". ‬طلب منه أن يجلس لينتظره‮. ‬بينما واصل هو الكتابة‮. ‬تصنّع دوكي أنه يقرأ في مجلة بينما كان ينظر لجابو وهو يكتب،‮ ‬مفكراً‮ ‬أنه لن تتاح له الفرصة دائماً‮ ‬لمشاهدة عبقري يكتب‮. ‬وعندما توقف ماركيز عن الكتابة،‮ ‬قام بمكالمة تليفونية صدمت دوكي‮. ‬كان جابو يسأل أحد علماء الفلك إن كان قد تحقق أن القمر كان بدراً‮  ‬في يوم‮ ‬10‮ ‬يونيو سنة‮ ‬1813‮ ‬،‮ ‬لكن الإجابة علي الجانب الآخر جاءت مخيبة لآماله،‮ ‬لأن ماركيز قد تغير وجهه وطلب من متحدثه أن يحاول التأكد من هذه المعلومة في أقرب وقت ممكن لأمر عاجل‮. ‬
ولأن الأمر يتعلق بالقمر في القرن الماضي،‮ ‬لم يهتم الصحفي والتزم الصمت‮. ‬حينئذ شرع ماركيز في الحديث قائلاً‮ ‬إن الأمر يتعلق بفصل كامل كتبه في روايته هذه وينسبه لبوليفار،‮ ‬ويرتبط بهذه الليلة،‮ ‬ليلة إيروتيكية كان القمر فيها بدراً‮. ‬وفي حالة أن يكون القمر‮ ‬غير كامل ليلة‮ ‬10‮ ‬يونيو،‮ ‬سأقوم بقص الفصل كاملاً‮. ‬سأله دوكي حينئذ أي قارئ سيهتم بهذه المعلومة،‮ ‬ومن سيبحث إن كان القمر يوم‮ ‬10‮ ‬يونيو عام‮ ‬1813‮ ‬كان كاملاً‮ ‬أم لا؟ فأجابه ماركيز‮" ‬فرناندو جارابيتو،‮ ‬لهذا أريد أن أسبقه،‮ ‬فلو كان القمر بدراً‮ ‬في تلك الليلة،‮ ‬أنتصر عليه‮". ‬بعدها حكي له أن جارابيتو قد أمسك بأخطاء في روايات سابقة وبناء علي ذلك يعتبره أصعب قارئ له،‮ ‬ورغم أنه لم يكن يعرفه شخصياً‮ ‬إلا أنه كان‮  ‬يلعب معه ضمنياً‮ ‬لعبة القط والفأر‮.‬
‮ ‬عندما صدرت رواية‮ " ‬الجنرال في متاهته‮" ‬ولم يجد دوكي الفصل الذي يحتوي علي ليلة بوليفار الإيروتيكية،‮ ‬عرف أن ليلة‮ ‬10‮ ‬يونيو‮ ‬1813‮ ‬في‮ ‬غرناطة الجديدة لم يكن قمرها بدراً
‮  ‬بعد ثلاث أو أربع سنوات تعرف دوكي علي جارابيتو وأخبره بلقائه بماركيز،‮ ‬حينها قال جاربيتو‮:"‬من المؤسف أن نُحرم من فصل بهذا الجمال بسببي‮".‬
جارابيتو،‮ ‬الذي كان صحفياً‮ ‬مميزاً‮ ‬وكاتباً‮ ‬له بصمته الخاصة،‮ ‬وأصدر سبعة كتب ما بين الشعر والرواية،‮ ‬لقي مصرعه في الولايات المتحدة في حادثة سيارة الأسبوع الماضي عن عمر يناهز‮ ‬64‮ ‬عاماً‮.‬لكنه قبل أن يموت،‮ ‬كتب في عام‮ ‬2007‮ :"‬هذه هي ذكري موتي،‮ ‬والحزن يسيطر عليّ‮ ‬وينمو بداخلي،‮ ‬يتقلص ظهري،‮ ‬وفي وجهي تخطو علامات اللذة نحو الرعب،‮ ‬كنت أعرف هذه اللحظة،‮ ‬كنت أرغبها،‮ ‬سؤال وحيد فقط يهاجمني،‮ ‬أفصّل التفاصيل،‮ ‬نظرتي تنتقل من ذقن القاتل إلي مسدسه،‮ ‬إلي إصبعه فوق الزناد،‮ ‬إلي التهديد،‮ ‬أشعر بالرعب يمر تحت ذراعيّ،‮ ‬والدهشة تمر بركبتي،‮ ‬ومازلت أجهل ماذا سأفعل بيديّ،‮ ‬إيماءة مجمدة تستحوذ عليهما،‮ ‬لكنني أنتظر إنقاذي،‮ ‬هذا الرعب نفسه ينتقل إلي شفتي،‮ ‬أفكر في الله،‮ ‬الخوف يضعني بجواره في الفردوس،‮ ‬والغضب يسرع في ذاكرتي،‮ ‬وأنا أتساقط،‮ ‬مرت لحظة منذ رن صوت رصاصة‮".‬
لكن المسدس في الواقع لم يكن سوي سيارة‮  ‬تمر في إحدي ضواحي الولايات المتحدة الأمريكية،‮ ‬والرصاصة لم تكن سوي حلم،‮ ‬حلم الأرق،‮ ‬حلم التعب،‮ ‬وليس هذا‮ ‬الحلم الذي دفعه للكتابة وللدفاع عن مبادئه المثالية‮. ‬

"أخبار اليوم للأدب"





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 98


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

19-11-2010 05:08 PM




الكاتب الإسباني خوان ميّاس يخترع العالم في روايته الجديدة‮:‬

الإبداع‮ .. ‬أن تكتب عما لا تعرف




أحمد عبد اللطيف



‮ ‬يعود مؤلف‮ "‬لاورا وخوليو‮" ‬و"العالم‮" ‬إلي الرواية بعمل جديد عنوانه‮" ‬ما أعرفه عن العفاريت‮"‬،‮ ‬يتناول فيه تعدد الأوجه داخل شخصيته،‮ ‬راوي،‮ ‬صحفي،‮ ‬مذيع،‮ ‬كاتب متورط في هموم المجتمع الذي يعيش فيه‮.‬
‮ ‬يمارس خوان خوسيه ميّاس المشي في وقت مبكر جداً‮. ‬لديه هذه العادة،‮ ‬المشي من أجل المعرفة،‮ ‬وبعد أن يسير مدة ساعة ويعود إلي بيته،‮ ‬يكون ذهنه في‮ ‬غاية النشاط،‮ ‬تهاجمه الأفكار ليتقدم في إحدي المسيرات السردية أو الصحفية الأكثر تفتحاً‮ ‬وتنوعاً‮ ‬التي أسستها أجيال جديدة من الكُتاب الذين يعملون أيضاً‮ ‬في الصحافة والراديو‮. ‬
‮  ‬يفعل ميّاس كل شيء وفي كل شيء يحقق نجاحاً‮ ‬قادماً‮ ‬من الجهد والمشي‮. ‬يقول ذلك بمجرد أن يبدأ هذا الحوار،‮ ‬الذي يأتي إليه بالمناسبة بلا قلم ولا أي شيء من أدوات الكتابة‮. ‬والآن مع صدور روايته المؤرقة‮ "‬ما أعرفه عن العفاريت‮" ‬يري الواحد منا ميّاس كأنه مسكون بنفس الأشباح التي يصفها،‮ ‬كما لو أن رجلاً‮ ‬يلبس جسده ويسجل ملحوظاته بينما يسير هو‮. ‬لكن لا،‮ ‬يأتي فقط حليق اللحية وبشعر أبيض يشي بسنواته الأربع والستين،‮ ‬شعر أقصر مما كان عليه عندما نشر‮ "‬رؤية الغريق‮" (‬1977‮) ‬أو"التباس اسمك‮"(‬1986‮) ‬،‮ ‬روايتان صالحتان تماماً‮ ‬لفهم عالمه‮. ‬فهم تفرده وسخريته‮.  ‬
‮> ‬يبدو أن هناك أكثر من ميّاس‮. ‬ذلك الذي كان قاتماً‮ ‬في البداية وهذا الذي يسخر من الواقع بفكاهة،‮ ‬كأنه شاهد فجأة نوراً‮. ‬في سنة‮ ‬1993‮ ‬حدثتْ‮ ‬لك حالة إغماء،‮ ‬فقدتَ‮ ‬وعيك في بار،‮ ‬فحملك أصدقاؤك،‮ ‬وعندما أفقت قلت‮:" ‬لقد انتهي‮". ‬كأنك دخلت في عالم آخر‮.  ‬
‮- ‬الفترة التي تسميها قاتمة هي منطقة أبحث فيها عن بصمتي الخاصة،‮ ‬لكنني كنتُ‮ ‬متأثراً‮ ‬بمناخ التجريب‮. ‬بدأت أكتب في تلك السنوات التي كان فيها التجريب يسيطر علي البانوراما الأدبية،‮ ‬رغم أنه يسيطر أيضاً‮ ‬في الفترة الأخيرة‮. ‬من المثير للفضول أن يؤكّد نقاد أن أفضل رواياتي هي‮ "‬رؤية الغريق‮"‬،‮ ‬التي تُنسب لهذه الفترة القاتمة‮.  ‬يسعدني ما يقولونه،‮ ‬لكنني لا أتفق معهم‮. ‬من ناحية أخري،‮ ‬ما تسميه أنت فكاهة هو نوع من الغزو بدأ مع‮ " ‬التباس اسمك‮" ‬،‮ ‬وأنا لا أصفه بالفكاهة‮. ‬أعتقد أنها لحظة اقتحمتُ‮ ‬فيها بعض طرق السرد وتجرأت علي استخدامها‮. ‬أنا مغوي دائماً‮ ‬بالمحاكاة الساخرة‮ ( ‬البارودي‮)‬،‮ ‬وكنت قارئاً‮ ‬كبيراً‮ ‬لشيسترتون،‮ ‬علي سبيل المثال‮. ‬لكن لسبب ما كانت طرقاً‮ ‬لم أتجرأ علي استخدامها‮: ‬السخرية،‮ ‬البارودي‮...‬

‮> ‬والفكاهة؟
‮- ‬هذه الطرق الأسلوبية تنتج مؤثراً‮ ‬ثانوياً‮ ‬نسميه فكاهة‮. ‬والفكاهة ليست بحثاً‮ ‬مباشراً‮ ‬في كتاباتي ولا في أدبي؛ هي مؤثر مساعد‮.  ‬أتذكر مداخلة لي في المائدة المستديرة في أوروباليا،‮ ‬ببروكسيل،‮ ‬نتج عنها ضحك كثير في القاعة‮. ‬وأنا كنت أروي شيئاً‮ ‬درامياً‮ ‬جداً‮ ‬علي الإطلاق ولم أكن أفهم لماذا يضحكون،‮ ‬لكنني أخفيت استغرابي‮. ‬
‮> ‬تبدو كأنها من صفاتك الطبيعية‮: ‬السخرية والبارودي‮.‬
‮- ‬احتفظت بهما لنفسي،‮ ‬ومن هناك انطلقتُ‮ ‬صوب بصمة تهمني جداً،‮ ‬لكنها شديدة الصعوبة‮: ‬الرواية الخيالية‮. ‬صنعت ذلك في‮ "‬ميت وابن حرام وغير مرئي‮" ‬وعدت إليه في‮" ‬الترتيب الأبجدي‮" ‬وهي رواية أنا راض عنها تماماً‮. ‬وعدتُ‮ ‬إليه في‮" ‬ما أعرفه عن العفاريت‮" ‬الصادرة حديثاً‮. ‬
‮> ‬في هذه الروايات،‮ ‬بما فيها الجديدة يظهر القرين‮.‬
‮- ‬بالفعل،‮ ‬فالموضوع الأساسي في‮ "‬كل ما أعرفه عن العفاريت‮" ‬هو القرين،‮ ‬وهو الموضوع الكامن تقريباً‮ ‬في كل أعمالي،‮ ‬إنه مجاز عن واقع آخر،‮ ‬مثل الواقع‮ -‬الخيال،‮ ‬الظاهر‮- ‬الحقيقة،‮ ‬الأصل‮- ‬النسخة‮. ‬ما يحدث هنا أن الهذيان مطرز بشكل مباشر،‮ ‬دون لف أو دوران‮. ‬من المقطع الأول يحدث إتفاق مع القاريء‮. ‬الراوي المصاب بالهذيان،‮ ‬في الوقت الذي يحكي فيه الهذيان،‮ ‬يحكي كيف يعيشه،‮ ‬في نوع من التهجين بين الحكاية ويوميات علي هامش هذه الحكاية‮.‬
‮> ‬ويدخل الجنس‮. ‬في أعمالك لم يكن أبداً‮ ‬بهذا الوضوح؟‮    ‬
‮- ‬هذا الراوي الذي يسرد ما يحدث مع عفاريته مهووس جداً‮ ‬بكل ما هو بيولوجي‮. ‬وننتبه أنه كلما زادت وحشية البيولوجي تقوت الروح الذي تسكنه‮. ‬لهذا تأسره بيضة الدجاجة‮. ‬هناك أشياء قليلة بيولوجية جداً‮ ‬مثل بيضة الدجاجة‮. ‬مع ذلك،‮ ‬فالبيضة في نفس الوقت الذي تكون فيه منتجاً‮ ‬بيولوجياً‮ ‬بشكل مفرط تكون أيضاً‮ ‬منتجاً‮ ‬رمزياً‮ ‬بشكل لا يصدق‮. ‬محاولة هذا الشخص في الاقتراب مما هو بيولوجي بشكل حرفي يجعل هذه الحرفية ترتد إلي الروح،‮ ‬لا إلي البيولوجيا‮. ‬وهذا ما يحدث مع الجنس‮. ‬يبدو أنه جنس لا يتضمن سوي البيولوجيا،‮ ‬لكن الحقيقة أنه بقدر ما فيه من بيولوجيا فيه من روح‮. ‬أعتقد أن هذا هو المعني الذي يحويه هذا الجنس الواضح‮.‬
‮>  ‬إن مشاكل الإنسان تُحَل عندما تمتد يد نوع
من القرين‮..‬العفريت هو قرينك‮.‬
‮- ‬منذ فترة لفت إنتباهي مصطلحاً‮ ‬عنوَن به مانويل ريباس مقالة له‮: ‬doppelganger‮ ‬،‮ ‬مصطلح ألماني يُعرَف به الرجل المؤذي،‮ ‬قرين شرير،‮ ‬قرين ملعون،‮ ‬مصطلح شفاهي منتشر جداً‮ ‬في الدول الشمالية ووسط أوروبا،‮ ‬نجده في كل الآداب‮: ‬ستيفنسون،‮ ‬موبسان،‮ ‬هوفمان،‮ ‬هاوثورن،‮ ‬هيس،‮ ‬بورخس،‮ ‬الخ‮. ‬في‮ "‬الحجلة‮" ‬هناك شخص يُدعي‮ ‬doppelganger‮. ‬هذا الرجل الشيطاني يتحرك بنفس الحرية في الأدب سواء كان أدباً‮ ‬كبيراً‮ ‬أو شعبياً‮. ‬روايتي تُنقش في هذا التقليد‮. ‬بعد ذلك،‮ ‬لو تأملت،‮ ‬ستتحقق أن كل الأدب‮- ‬خاصة في الرومانتيكية‮- ‬وفي كل اللغات‮- ‬تعبُر فيه كدودة صورة القرين هذه‮. ‬هنا تُنقش روايتي،‮ ‬في هذا التقليد‮. ‬أتمني أن تضيف شيئاً‮. ‬
‮> ‬تحقيقاتك،‮ ‬أعمدتك،‮ ‬وحتي كتبك،‮ ‬تتولد من الشرارة‮. ‬متي بدأت كتابة"ما أعرفه عن العفاريت"؟ ماذا خطر ببالك وقتها؟
‮- ‬لو كنا نحمل معنا دفتراً‮ ‬نسجل فيه ما نكتبه كنا سنعرف كيف حدث كل شيء‮. ‬لكن هذه ليست حالتي‮. ‬رغم ذلك يمكنني أن أغامر وأفترض فرضية‮: ‬صغيراً،‮ ‬كلما كنت أنتعل حذائي،‮ ‬كان يهاجمني وسواس بأن في الحذاء صرصارا،‮ ‬حيث كنا نعيش محاطين بالصراصير‮. ‬وبالتالي كنت أنفضه وأنظر بداخله‮. ‬وفي لحظة ما،‮ ‬لا أدري ما سببها،‮ ‬بدّلت خوفي من وجود صرصار بخوف من أن يكون هناك عفريت‮. ‬أظن،‮ ‬من منظوري كناضج،‮ ‬أنني كنت أحتمل أفضل الخوف الأخلاقي لسحق عفريت من الاشمئزاز المادي لسحق صرصار‮. ‬أعتقد أنني من هنا بدأت حكايتي مع العفاريت‮. ‬منذ سنوات طويلة حلمت بهم‮. ‬في عدد من المرات حدث لي أن حلمت برواية‮. ‬تستيقظ وتشعر أنك في هذا الحلم،‮ ‬الذي لا تعرف كم استغرق من الوقت،‮ ‬ربما ربع ساعة،‮ ‬شاهدت رواية‮. ‬في ذلك اليوم صحوت مركزاً‮ ‬جداً‮ ‬في هذا الحلم،‮ ‬وبدأت أكتب دون أن أتوقف‮.‬
‮> ‬في‮ "‬ما أعرفه عن العفاريت‮" ‬هناك انتصار للمجاز،‮ ‬بالإضافة للسرد؟ لأنه،‮ ‬كما في بعض أعمال بيكيت،‮ ‬بعد قذارة كبري يأتي النور‮...  ‬
‮-‬المؤثرات المجازية أيضاً‮ ‬ثانوية‮. ‬فالواحد لا يتعمد كتابة مجاز عن هذا أو ذاك،‮ ‬لكن الصواب أنه عندما نحكي ما نحكي لو لم يُقصد به شيء آخر،‮ ‬لفقد قيمته‮. ‬القاريء وحده هو من يقرر في النهاية ماذا حكيت ككاتب‮. ‬تبدو لي وقاحة أن يفعل ذلك المؤلف‮. ‬

‮> ‬لكن في أعمدتك علي وجه الخصوص حوّلت المجاز إلي جزء من الواقع‮. ‬
‮- ‬دائماً‮ ‬عندما تكتب نصاً،‮ ‬دائماً‮ ‬عندما تقول ما تقوله يجب أن تقول شيئاً‮ ‬آخر‮. ‬إنه الجزء المختبيء،‮ ‬النفس،‮ ‬روح الحرف‮. ‬دائماً‮ ‬عندما نعبر عن شيء بشكل أدبي نضطر أن نقول شيئاً‮ ‬آخر‮. ‬حتي ولو لم نعرف ما هو هذا الشيء‮.‬
‮> ‬يمكن للواحد أن يتخيل أن ميّاس الحقيقي يفعل ما يفعله ميّاس الراوي‮. ‬أنت من جيل فيه الحشمة أمر اجباري‮. ‬أي دور تلعبه الحشمة الآن في أدبك؟
‮- ‬كنت محظوظاً‮ ‬عندما تخليتُ‮ ‬سريعاً‮ ‬عن حشمتي‮. ‬أدركتُ‮ ‬سريعاً‮ ‬أنها قيد كبير علي الكاتب،‮ ‬شكل من أشكال البارانويا‮. ‬تخليتُ‮ ‬عن الحشمة في روايتي الأولي"العقل هو الظلال‮"(‬1975‮). ‬نشروها وذهبت للمطبعة بحثاً‮ ‬عن نسخ بعاطفة من سيمتلكها بين يديه في دقائق،‮ ‬بعنوانها واسمي‮. ‬أعطوني الكتاب،‮ ‬خرجت للشارع،‮ ‬لكن هذه الفرحة لم‮  ‬تكتمل لأنني بدأت أفكر‮: ‬ماذا سيعتقد أبواي عندما يقرآنها؟ وتمنيتُ‮ ‬ألا أكون قد كتبتها‮. ‬لم يحدث شيء‮. ‬إما أنهما لم يقرآها أو أنهما كانا متحفظين‮. ‬هذه التجربة قادتني لأنتزع هذا النوع من بارانويا الكاتب وهي الحشمة‮. ‬وهكذا لم أعد إليها من جديد،‮ ‬لحسن الحظ‮. ‬
‮>>>‬
‮> ‬كثيراً‮ ‬ما أرقني تعريفك لمصطلح الأدب لطبيعته المراوغة‮. ‬ففي سنة‮ ‬1989‮ ‬عرّفت الأدب بأنه‮ "‬معركة صامتة ربما يكسب فيها الواحد منا أو يخسر‮ ‬،‮ ‬شبراً‮ ‬شبراً‮ ‬،‮ ‬أرضاً‮ ‬ليست في ملكه وبأسلحة لا تنتسب إليه‮". ‬هل بعد كل هذا المشوار الطويل مازلتَ‮ ‬تضع هذا في اعتبارك أم أن السنين وممارسة الكتابة أكسباك درجة أعلي من الثقة ؟
‮- ‬ذكرتُ‮ ‬تعريفي هذا في إحدي مقالاتي‮ ‬،‮ ‬وهو تعريف له معني في سياق المقال‮ ‬،‮ ‬لكنني أعتقد أساساً‮ ‬أن هذا هو الأدب وهذا هو أحد الأشياء التي تجعله مثيراً‮ ‬،‮ ‬أن يكون كل شيئ‮ ‬غير مستقر‮ ‬،‮ ‬الأرض التي تغزوها والأسلحة المزود بها‮ . ‬في رواية لي عنوانها‮ " ‬التباس اسمك‮" ‬تقول إحدي الشخصيات في لحظة محددة إن علي المرء أن يكتب وفي هذه الحالة سيكون حراً‮ . ‬أعتقد أن هذا هو هدف الأدب‮ ‬،‮ ‬أن تكتب حول ما لا تعرف ؛ لأن الكتابة عما تعرف لا شغف فيها‮ . ‬وهذا يرتبط بشكل ما بتعريفي للأدب‮ ‬،‮ ‬بمعني أنه يكمن حقيقة في كتابة ما لا نعرفه‮ ‬،‮ ‬وباستخدام أدوات لا تنتسب لك‮ ‬،‮ ‬لأن اللغة اصطناعية ولن تصل أبداً‮ ‬لتملكها والسيطرة عليها‮ . ‬يجب أن تعقد معها اتفاقية لأن النص الأدبي بالتأكيد نتاج للضغط بين ما تريد أنت أن تقوله وما تريد اللغة أن تعبر به‮ . ‬بين ما تريد قوله وما أنت قادر بالفعل علي قوله‮ . ‬بين التقليد الذي أنت جزء منه وبين خصوصيتك علي تطويع هذا التقليد‮ . ‬وأخيراً‮ ‬فإن كل هذه أدوات من أجل التعبير‮ .‬
‮> ‬بداية من روايتك الرابعة‮ "‬حرف ميت‮" ‬يتأمل بطلك حول الجهد الذي يستخدمه لتحويل الذاكرة إلي ضمير‮ . ‬هل الأدب نبع مميز يمكن من خلاله اتمام هذه العملية ؟
‮- ‬بلا شك‮ . ‬مشكلة الذاكرة‮ ‬،‮ ‬التي هي عنصر ثمين بالنسبة للكاتب‮ ‬_‮ ‬وهناك كُتاب هو عنصرهم الوحيد الذي يعملون عليه طيلة حياتهم‮ ‬_‮ ‬أنه يحدث معها قليلاً‮ ‬ما يحدث للغة‮ ‬،‮ ‬هذا الضغط الذي حدثتك عنه من قبل بين ما نريد أن نقوله واللغة التي نعبر بها‮ . ‬النص في النهاية هو نتيجة اتفاق بين كلا الشيئين‮ ‬،‮ ‬فلا يمكن لأحدهما أن يتغلب علي الآخر‮ ‬،‮ ‬فلو تغلبت اللغة لن تضيف جديداً‮ ‬وإن تغلبت أنت ستصنع نصاً‮ ‬متوحداً‮ ‬ومتحفظاً‮ ‬علي الاطلاق‮ . ‬مع الذاكرة يحدث نفس الحكاية‮ ‬،‮ ‬أنت تريد أن تقول شيئاً‮ ‬وهي تريد أن تقول شيئاً‮ ‬آخر‮ . ‬نعتقد دوماً‮ ‬أن الذاكرة تنفع في اكتشاف الأشياء‮ ‬،‮ ‬بينما هي تنفع للاخفاء‮ . ‬جزء كبير مما نتذكره هو ذكريات دخيلة تعاملنا معها علي أنها ملكنا‮ . ‬كل هذا يجب تفجيره‮ ‬،‮ ‬يجب الاشتغال عليه ليكتسب معني‮ . ‬بالإضافة لذلك‮ ‬،‮ ‬يجب تكسير الحدث الذي تلقيتها فيه لينتج ذلك أدباً‮ ‬،‮ ‬فالذكري كما هي لا فائدة منها‮ . ‬يجب أن تلف وتلعب وتبحث عن ميكانيزمات لتدمير حوائطها الخاصة‮ ‬،‮ ‬كما يجب أن تدمر إطارات اللغة‮ . ‬وعندما تحقق ذلك‮ ‬،‮ ‬تتحول الذكري إلي مادة أدبية‮ ‬،‮ ‬لها معني ومغزي‮.‬
‮>  ‬في أدبك‮ ‬،‮ ‬وخاصة فيما يحدث لشخصياتك‮ ‬،‮ ‬هل تلعب الذاكرة دور ما يحدث بالفعل في الواقع المعاش ؟
‮-  ‬لا أعتقد‮ . ‬رغم أننا يجب أن نفكر ما معني الواقع وماذا نفهم عنه‮ . ‬حقيقة الأمر أنه مع الذاكرة تحدث تجارب تحركك‮ ‬،‮ ‬وما تحاوله هو الحصول علي أي معني لها ومعرفة ما فائدتها ومعرفة هل كان مكتوباً‮ ‬كل ما حدث بعد ذلك‮ . ‬أعتقد أن هناك مشكلة ما في الحاضر الذي يربط الواقعي بغير الواقعي‮ ‬،‮ ‬فأنا أري أن جزءًا كبيراً‮ ‬من الأحداث التي تركت فينا علامات ليست واقعية‮ . ‬وكلنا بنا علامات من هذا النوع راقبناها فيما بعد‮ ‬،‮ ‬فلم تدخلنا كما هي لأن هناك قانوناً‮ ‬غير مكتوب يقول إن هذا‮ ‬غير واقعي‮ ‬،‮ ‬فمذابح البشرية الكبري جاءت من أشياء‮ ‬غير واقعية‮ ‬،‮ ‬مثل الإله‮ ‬،‮ ‬والوطن‮ ‬،‮ ‬وأشياء أخري كثيرة‮ . ‬ما نسميه‮ ‬غير واقعي‮ ‬_‮ ‬والذي أعتقد أنا أنه منطقة من الواقع‮ ‬،‮ ‬لكن حسناً‮ ‬_‮ ‬أهم من الواقع نفسه‮ . ‬أنا مهتم جداً‮ ‬بهذه الموضوعات ومنذ وقت طويل أعمل عليها‮ ‬،‮ ‬ومن جانب آخر فالواقع ليس أيضاً‮ ‬شيئاً‮ ‬ممنوحاً‮. ‬الواقع محل نقاش‮ ‬،‮ ‬والآن أكثر من أي شيئ مضي‮ .‬
‮>  ‬الفشل هو السمة الغالبة علي أبطال رواياتك،‮ ‬لماذا الفشل أكثر أدبية من النجاح ؟
‮-  ‬لا أعرف ماذا أقول‮ . ‬ربما الكتابة عن الفشل أسهل من الكتابة عن النجاح‮ . ‬المشكلة أننا نربط النجاح بعلاقة ما‮ ‬غير إشكالية مع العالم‮ ‬،‮ ‬وهنا لا يوجد أدب ممكن ؛ لأن الأدب وليد الصراع والصدام‮ ‬،‮ ‬من وضع الواقع علي حقيقته‮ . ‬من وجهة النظر هذه لو ربطنا ذلك بالفشل ستكون النتيجة أنه ليس هناك حل سواه‮ ‬،‮ ‬بمعني‮ ‬،‮ ‬لو اتفقنا مع الواقع كلية‮ ‬،‮ ‬سنفعل أشياءً‮ ‬أخري‮ ‬غير الكتابة‮ . ‬هناك فكرة مثيرة استشهدتُ‮ ‬بها في مناسبة ما في روايتي‮ " ‬أحمق‮ " ‬_‮ ‬وأربطها بكتاب‮ "‬رواية الأصول وأصول الرواية‮" ‬وطبقاً‮ ‬لها هناك نوعان من الأدب لا أكثر أو طريقتان كبيرتان لمواجهة الأدب‮ : ‬الأدب ابن الحرام والأدب الابن الشرعي‮ . ‬وهذا مرتبط بوهم راودنا جميعاً‮ ‬ونحن أطفال‮ ‬،‮ ‬وهم أننا لسنا أبناء آبائنا وإنما أبناء أمراء سيأتوننا في لحظة ما لينقذونا‮ . ‬أنا أفكر أن الأدب الجذاب هو الأدب ابن الحرام‮ ‬،‮ ‬لأنه الأدب الذي يناقش الواقع الذي يرتاب في مواجهة النموذج الآخر،‮ ‬الذي يمكن أن يصنع أدباً‮ ‬أيضاً‮ ‬لكنه سيكون أدباً‮ ‬خالياً‮ ‬من الشك وأقل جاذبية‮ . ‬الابن الشرعي يتحدث عن النجاح‮ ‬،‮ ‬بينما ابن الحرام يتحدث عن الفشل بشكل ما‮ ‬،‮ ‬لأنه لو طرح أبويه سيطرحهما بوصفهما لا يعجبانه‮ . ‬هنا ربما يمكن توضيح هذين المفهومين‮ . ‬
‮> ‬ترتبط فكرة الفشل عندك بشكل جزئي بعنصر آخر ميز أعمالك‮  : ‬الوحدة‮ ‬،‮ ‬وعادة ما تؤكد علي فكرة‮ "‬نقطة الاتصال بين الوحدة والآخرين‮" . ‬هل الأدب هو هذه النقطة ؟ أم أنها بالنسبة لخوان مياس نوع من الجسور المتحركة في كلا الاتجاهين أو أنها عبارة عن جسر بين الأنا والأنا ؟
‮- ‬أعتقد أن الأدب طريقة جيدة للتواصل مع العالم‮ . ‬طريقة ممكنة وتبدو لي ربما جيدة جداً‮ . ‬هي نقطة وسط ليس فيها‮ ‬،‮ ‬ربما‮ ‬،‮ ‬وحدة‮ ‬،‮ ‬لكن ليس فيها أيضاً‮ ‬ما هو مضاد للوحدة‮. ‬أراني مع مرور الوقت أقل اجتماعية‮ . ‬شيئ مثير للفضول‮ ‬،‮ ‬فأنا أكثر اجتماعية من ناحية بمعني أنني أدير سلسلة من الأشياء‮ ‬،‮ ‬لكنني في الوقت نفسه لدي ميل للا شيئ‮ . ‬أنا أتجه نحو العالم،‮ ‬لكنه عالمي الداخلي‮ . ‬دائماً‮ ‬ما لفت انتباهي أناس خلقوا العالم من أماكن مغلقة‮ . ‬هي نفسها حالة ستيفن هاوكينج‮ ‬،‮ ‬رجل ليس له نافذة علي الواقع‮ ‬،‮ ‬محبوس بشكل فعلي‮ ‬،‮ ‬اخترع العالم‮ ‬،‮ ‬وبالإضافة لذلك يبدو أن عالمه هو الموديل الأكثر إحتمالاً‮ . ‬وأنا بفطرتي ودون إرادة مني اتجه نحو هذا‮ ‬،‮ ‬لكن من ناحية أخري هناك أنواع كثيرة من الوحدة‮ . ‬هناك وحدة مثل الاقتحام‮ ‬،‮ ‬وهذه ضرورية بشكل مطلق مثل تأسيس هوية دخيلة‮. ‬وهي بشكل ما ما اقتحمت إلينا رينكون في رواية‮ " ‬كانت هذه هي العزلة‮" ‬كخطوة تمهيدية لتشييد هويتها الخاصة‮ . ‬أعتقد أن هذه هي الوحدة التي يجب أن ندخلها علي الحياة اليومية‮. ‬أن يمتلك الواحد منا هذا الفضاء من الوحدة اليومية ليتعرف علي نفسه‮. ‬
دار أخبار اليوم للأدب





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 99


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

19-11-2010 05:14 PM




المجلس الثقافي للبنان الجنوبي يكرّم الشاعر نزار الحرّ في مركزه في النبطية



أقام المجلس الثقافي للبنان الجنوبي حفل تكريم للشاعر نزار الحرّ، وذلك في النبطية بحضور نخبة من شعراء وأدباء الجنوب ومهتمين بالشأن الثقافي·

والبادية كتانت مع الشاعر علي هاشم الذي اشاد بالمحتفى به لعطاءاته وانجازاته على الصعيد الثقافي والشعري

بعده قدّم مدير الإذاعة اللبنانية السابق فؤاد حمدان شهادة في الصديق والزميل في الإذاعة اللبنانية حيث اعتبر أن دواوين نزار الحرّ المتعدّدة دليل على صفاء موهبته، وانفتاحه الشعري على كافة الالوان والموضوعات.

وقرأ الشاعر الدكتور حسن نور الدين أبياتاً من قصائد الشاعر الحرّ، الذي ألقى بدوره كلمة الختام والتي تحدث فيها عن بداياته منذ أن كان على مقاعد الدراسة، وكيف أنه من الشعر دخل إلى عالم الصحافة، من خلال قصائد له نشرت في مجلات وصحف لبنانية، وتطورت إلى إلى مقالات أدبية ومقابلات مع شعراء كبار·

والجدير ذكره أنّ الشاعر نزار الحرّ قد نظم الشعر بكل أشكاله وألوانه وقدم العديد من الأناشيد الرائعة وهو مؤلف نشيد حركة أمل اللبنانية ونشيد جمعية الصليب الأحمر اللبناني، كذلك له الكثير من القصائد التي غناها وأنشدها له عمالقة الفنّ والطرب· وهو حائز على وسام الاستحقاق اللبناني  عام 1994 ووسام الأرز الوطني عام 2000 وغيرها من الأوسمة والدروع التكريمية المحلّية والعربية والعالمية ولعلذ أبرز تكريم لاقاه كان من قبل الشركة الفرنسية للمؤلفين والملحنين وناشري الموسيقى بمناسبة مرور خمسين عاما على عضويته فيها· والتي حصل على ميداليتها عام 1986 واصبح عضواً نهائياً فيها.

كما يذكر أنّ للشاعر نزار الحر دواوين شعرية  فاقت العشرة، ومنها: نزاريات حرة،كلمات ملونة، قصائد مبحرة، قوس قزح، خاتم الأنبياء والأئمة الأوصياء، للوطن... للمقاومة، قلائد.

وكالة أنباء الشعر العربي





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

مشاركة : 100


booshar

إدارة منتدى كليـة الهـندسـة المـعـمـاريـة

^Love Greatest Any Thing^




مسجل منذ: 11-09-2008
عدد المشاركات: 2367
تقييمات العضو: 49
المتابعون: 43

غير موجود
اشــترك بالتحديثات
رسالة مستعجلة

رد مشاركة : شــريـط الأخـبـار .. ( الأدبـي )

19-11-2010 05:16 PM




جون جونيه.. الكذاب الرفيع.. إصدار جديد للكاتب المغربي الطاهر بن جلون



للمرة الثالثة، يلتقي الكاتب المغربي الكبير الطاهر بن جلون، مع طلبة كلية الآداب والعلوم الانسانية عين الشق بالدارالبيضاء،كانت هذه المرة بمناسبة تقديم إصداره الجديد «جون جونيه: الكذاب الرفيع»،وقد تولى تنظيم هذا اللقاء، المركز الثقافي الفرنسي بتعاون مع سلك مهن الكتاب، وقام بتأطيره الأستاذ قاسم باصفاو.

لم يحصر الطاهر بن جلون حديثه في مضامين إصداره الجديد،كما أنه لم يتقيد بالقراءة في ورقة مكتوبة سلفا، بل أطلق العنان لأفكاره وانطباعاته،وكان تلقائيا إلى حد بعيد وهو يخاطب نخبة من الجمهور، يتألف أغلبه من طلبة شعبة اللغة الفرنسية.

فضل في مستهل حديثه التعريف بالكاتب جون جونيه الذي يتمحور حوله إصداره الأخير، حيث ذكر أنه يعد من بين أكبر الكتاب باللغة الفرنسية في القرن العشرين،وأن له العديد من المسرحيات التي يتم تشخيصها في العالم بأسره، كما أن أشعاره، ما زالت تحافظ على قوتها رغم مماته.

كما أشار بن جلون إلى انحراف جونيه، نتيجة كونه ترعرع بعيدا عن والديه، بل إنه لم يلتق بهما قط، واحترف السرقة، وألقي القبض عليه عدة مرات، حيث أمضى سبع سنوات وراء القضبان، في فترات متباعدة.

غير أن ما سيحرره من السجن، هو ممارسته للكتابة، كتابة كلاسيكية قوية، أثارت إعجاب أدباء بارزين، من قبيل جون بول سارتر وكوكتو، وهو ما جعلهما يتدخلان لأجل إطلاق سراحه.

ومن ميزات جون جونيه، أنه كان يكتب بغزارة وبسرعة.

وانتقل بن جلون، بعد ذلك للحديث عن الظروف التي جعلته يتعرف على جونيه وتتمتن العلاقة بينهما،أنه قرأ روايته «مذكرات لص» بالنظر لكونها تتضمن فصولا عن مدينة طنجة، فاكتشف أنه كتاب عنيف ومذهل. غير أنه سيفاجأ بعد ذلك بأن جونيه، كتب مقالا عن أدبه ونشره في جريدة لوموند،رغم أن بن جلون كان آنذاك في بداية مساره الإبداعي.

وفي أول لقاء بينه وبين جونيه، وجده في حالة نفسية صعبة،وحيدا وصامتا، بسبب ردود الفعل المضادة التي أثارها أحد مقالاته،ومما كان يعمق هذه الحالة، شعوره بأنه غير مسنود من طرف حزب أو مؤسسة أو أي أحد.

وكان من الطبيعي أن لا يتخلى عنه بن جلون، وهو في هذه الظروف،للاعتبارات السابقة؛ فكتب مقالا تضامنيا معه، ونشره في الجريدة الأكثر مقروئية بفرنسا.

واستحضر بن جلون كذلك، مبادرة قام بها جونيه، والتي تحسب له، وهي المتمثلة في قراره الالتحاق ببيروت على إثر مجزرة صبرا وشاتيلا، حيث كان في عين المكان في اليوم الموالي للمجزرة، إلى حد أن الجثث كان لا تزال متناثرة على الأرض، وخرج من هذا الاستطلاع، بنص قوي، يتمثل في «أربع ساعات في شاتيلا»، الذي ضمنه شهادته على المجزرة.

وسيختم جون جونيه تجربته الأدبية، أواسط الثمانينات، بكتاب عظيم - على حد قول بن جلون- وهذا الكتاب هو الأسير العاشق، وقد اعتبر بن جلون، أنه ليس عن فلسطين، وإن كان يطرح قضايا وإشكالات ذات ارتباط وطيد بفلسطين،غير أنه في الجوهر، حديث حول المؤلف نفسه، وحول بحثه عن والدته بالخصوص، حيث ظل يحمل عذاب افتقاده لحنان الأم.مذكرا بأنه قاوم لإتمام هذا الكتاب، وهو في آخر أيام حياته.
وكالة أنباء الشعر العربي





ملتقى طلاب جامعة دمشق




أنت غير مسجل لدينا.. يمكنك التسجيل الآن.

التعليق باستخدام الفيسبوك
صفحة 10 من 12 <- 8 9 10 11 12->
 








ملتقى طلاب الجامعة... منتدى غير رسمي يهتم بطلاب جامعة دمشق وبهم يرتقي...
جميع الأفكار والآراء المطروحة في هذا الموقع تعبر عن كتّابها فقط مما يعفي الإدارة من أية مسؤولية
WwW.Jamaa.Net
MADE IN SYRIA - Developed By: ShababSy.com
أحد مشاريع Shabab Sy
الإتصال بنا - الصفحة الرئيسية - بداية الصفحة